مَدَارِسُ القرآنِ الكريم بمُحافظةِ الدَّاخليّة

تعلم القرآن يعزز القيم والأخلاق الحسنة لأبنائكم، ويجعلهم متفوقين علمياً وعملياً

هو أيضًا استثمار في مستقبلهم الروحي والعلمي

مدارس القرآن الكريم

هي مدارسٌ قرآنية في الجوامع التابعة لمكتب محافظ الداخليّة، وعددها الآن ثلاث مدارس، وهي مدرسة القرآن الكريم في جامع القلعة بنزوى، مدرسة القرآن الكريم في جامع السلطان قابوس ببهلاء، ومدرسة القرآن الكريم في جامع السلطان قابوس بمنح.

أهداف مدارس القرآن الكريم

غرس محبة القرآن الكريم في نفوس الأجيال الناشئة، تحفيظ الطلبة بعض أجزاء القرآن الكريم، تعليمهم التلاوة الصحيحة المتقنة المجودة، تعليمهم الدروس النظرية والتطبيقية للتجويد، وخدمة المجتمع في هذه الجوانب المذكورة.

نظام الدراسة

الدراسةُ مجانيةٌ، وتشمل حفظ القرآن الكريم وضبط تلاوته، مساعدتهم في النطق الصحيح لآيات القرآن الكريم، وتعليم تجويده. وتستمر الدراسة في المدرسة لمدة ثلاث سنوات، ستة فصول دراسية، يتعلم فيها الطالب دروس التجويد والتلاوة، وحفظ ثلاثة أجزاء من القرآن الكريم، وتعلم القيم والأخلاق القرآنية.

رؤية مدارس القرآن الكريم

تعليم القرآن الكريم حفظًا وتلاوةً وتدبرًا، والعناية بإنشاء جيلٍ قرآنيّ، يتخلق بأخلاقِ القرآن الكريم، ويمضي على منهجه فكرًا وسلوكًا.

وقت وعدد ساعات الدراسة

عدد ساعات الدراسة ما بين ساعتين ونصف إلى ثلاث ساعات يوميًّا، ما بين الثالثة والسادسة مساءً.

الفئة المستهدفة

الفئة المستهدفة الطلاب الذين أنهوا الصَّفَّ الثاّلث الأساسيّ؛ من الذين تنطبق عليهم شروط الالتحاق بالمدرسة.

الجوامع السلطانيّة بمحافظة الداخلية

تعدُّ الجوامع السلطانيّة من المعالمِ الإسلاميّة البارزة التي حَرَصَ جلالة السّلطان قابوس بن سعيد ـ طيب الله ثراه ـ على إعمارها في مختلف محافظات وولايات السلطنة؛ لتكونَ مراكز إشعاع للثقافة الإسلاميّة، ومنابر لأداء شعائر الله؛ لما لها من مكانةٍ تاريخيّةٍ ودينيةٍ وصرحٍ علميٍّ واسعٍ يؤدي رسالتها إلى يومنا هذا، كما أن هذه الجوامع تُعدُّ أحد مكاسب النهضة المباركة، التي حرص جلالته ـ طيب الله ثراه ـ على إنشائها للأجيال المتعاقبة، وتكون إحدى مقدراته الدينيّة، حيث بلغ عدد الجوامع التي افتُتِحت منذ عهد النهضة (ستة وثلاثون) جامعًا سلطانيًّا، تولت إنشاءها ومتابعتها إدارة المساجد والأوقاف بديوان البلاط السلطانيّ.

وتتكون أغلب هذه الجوامع من قاعة رئيسة للصلاة، ومُصلّى للنساء، هذا إلى جانب مرافق الخدمات الأخرى مثلك المكتبة، وإدارة الجامع، والمدرسة لتعليم القرآن الكريم، تضم ثلاثة فصول دراسيّة، مكتب إداري، غرفة للحراسة، بالإضافة إلى المرافق الصحيّة وأماكن الوضوء.

وتتميز هذه الجوامع بالروعة والفخامة والإبداع المعماريّ الهندسيّ، فقد روعي في تصميمها الربط بين الأصالة والمعاصرة، وهي مزخرفة بنقوش تعكس فن الزخارف الإسلاميّة.

مدارس القرآن الكريم بالجوامع السلطانيّة بمحافظة الدَّاخليّة

حظيت محافظة الداخليّة بعدد من الجوامع السلطانيّة عددها ستة في كل من: نزوى، سمائل، بهلاء، أدم، منح وبدبد، فُعِّلت ثلاثُ مدراس حاليًا في كلا من جامع السلطان قابوس بمنح وبهلاء وجامع القلعة بنزوى، ونأمل افتتاح المدارس الباقية بإذن الله تعالى.

تحتوي هذه المدارس على فصول دراسيّة داخل الجوامع، مُجهزة بالوسائل التعليميّة من سبورةٍ وكراسي وطاولات، حيث تستقبل كل مدرسة للسنة الدراسيّة الأولى (20) عشرين طالبًا، وتستمر دراستهم طوال العام الدراسيّ مقسمة إلى فصلين: الفصل الدراسيّ الأول والفصل الدراسيّ الثاني، لمدة ثلاث سنوات بواقع ثلاث ساعات يوميا خلال الفترة المسائية، أما الفترة الصباحية يذهب الطالب إلى مدرسته النظامية التابعة لوزارة التربية والتعليم، والإجازة تكون في الصيف، ويبلغ عدد الطلاب في كل مدرسة( 50) خمسين طالبًا، موزعين في ثلاث مجموعات.

يتخرج من المدرسة سنويا من (15) خمسة عشر إلى (20) عشرين طالبًا، ويكون روافد كل مدرسة من طلاب الولاية وخاصة القرى المجاورة للجامع، وينقلوا من وإلى منازلهم بحافلة مريحة ومتوفرة لبعض الأماكن القريبة من المدرسة.

12
3
115

تأكد أن تسجيل أبنائك في مدارس القرآن سيكون له تأثير إيجابي على تطورهم الديني والأخلاقي

مدارس القرآن الكريم بمحافظة الداخلية